لماذا نشعر بالنعاس بعد الإفطار؟

Dr. Shahira Loza

بقلم

دكتورة شهيرة لوزا

استشارى طب النوم

حضرنا رمضان هذه السنة مع أشهر الصيف مرة أخرى، فيكون الصيام أصعب مع ارتفاع درجات الحرارة وطول مدة النهار ويشعر معظمنا بالإجهاد خلال الصوم ومن المنطقي أن نستعيد نشاطنا بعد الإفطار ولكن نفاجئ بالنعاس الشديد الذي يصيبنا بعد تناول الطعام، ولكن لا ينبغي أن يكون شهر رمضان مستنفداً للطاقة، بل يمكن أن يكون عكس ذلك، فهناك طرق تساعدنا على التخلص من النعاس والإرهاق بعد تناول وجبة الإفطار والمحافظة على طاقتنا خلال الشهر الكريم

يعتمد الجسم خلال وقت الصيام على سكر الجلوكوز الذي يحصل عليه الصائم من خلال وجبة السحور والتي تمده بالطاقة في أول اليوم ولساعات معدودة فقط ومع أن الجسم يلجأ في هذه الفترة إلى الدهون والسكريات المخزّنة في أنسجة الجسم ليستطيع مواصلة اليوم قبل آذان المغرب إلا أن هذا لا يكفي ليشعر الشخص بالنشاط فيكون الشخص مرهق طوال يوم الصيام ويعتقد الصائم أنه سيستعيد نشاطه وحيويته بعد وجبة الإفطار ولكن لماذا يشعر الشخص بالخمول والنعاس حتى بعد تناوله للطعام؟ لماذا لم يستعيد نشاطه الذي يحتاجه للقيام بمهامه بعد الإفطار؟ السبب علمي هو أن البنكرياس يعمل على تنظيم مستويات السكر في الدم فيفرز الإنسولين بكميات تتناسب مع حجم الوجبة ونتيجة لارتفاع مستويات الأنسولين يفرز الجسم هرمون النوم الميلاتونين ويوجه هذا الهرمون مع السيراتونين جهد الجسم بالكامل لعملية الهضم فتزيد كمية الدم الموجهة للجهاز الهضمي لتقل في كل أنظمة الجسم الأخرى، فيقل تركيز الشخص ويشعر بالخمول الشديد بعد وجبة الإفطار، بالإضافة إلى ذلك يعتمد هذا الشعور على نوعية الطعام الذي نتناوله على الإفطار فإذا كانت غنية بالدهون سوف يستغرق الجسم فترة أطول في هضمها وإذا كانت غنية بالنشويات فسوف يزداد السكر في الدم مما يزيد من كميات الأنسولين المفرزة وكذلك يزيد من السيراتونين مما يقل من نشاط الشخص بعد الإفطار

مركز القاهرة لاضطرابات النوم-النعاس

كيف يمكن تجنب النعاس بعد الإفطار؟

صحيح أن الطعام يمنحنا الطاقة الكافية لممارسة نشاطتنا اليومية بعد الإفطار غير أن الجسم يستهلك هذه الطاقة في هضم الطعام، فكلما زادت كمية الطعام كلما وجه الجسم المزيد من الطاقة للهضم، لذلك يُنصح بعدم التهام كميات كبيرة من الطعام أثناء الإفطار بل يفضل تقسيم الكميات على فترات من بعد آذان المغرب إلى وقت تناول وجبة السحور، وينصح أيضاً بتجنب الأطعمة الغنية بالنشويات والأملاح والدهون كما يجب اختيار الأطعمة الخفيفة لتكون سهلة الهضم،وفيما يلى نصائح أخرى قد تساعد في الحفاظ على النشاط بعد الإفطار:

 

  • نقص الماء قد يشعر الشخص بالإرهاق فاحرص على شرب كميات كافية من الماء بعد الإفطار
  • احرص على تنظيم مواعيد النوم في رمضان لكي لا تنام بعد الإفطار مباشراً وتبقى مستيقظاً طوال الليل
  • تجنب مشاهدة التلفزيون بعد الإفطار فهذا يزيد من الشعور بالكسل
  • امضغ العلكة لوقت قصير فهذا يزيد من تركيزك
  • إذا كان لديك أطفال أو حيوانات أليفة حاول أن تلاعبهم بعد الإفطار فهذا يمدك بالحيوية والنشاط
  • لا تنسى تناول وجبات صغيرة وتجنب الدهون العالية والنشويات.

لتعرف المزيد عن النوم أثناء رمضان تابع موقعنا خلال الشهر الكريم أو صفحاتنا على مواقع التواصل الإجتماعي

هل تعانى من مشاكل فى النوم؟

أعراض اضطرابات النوم تشمل النوم في أوقات أو أماكن غير ملائمة للنوم، الشخير والصعوبة في التقاط الأنفاس أثناء النوم، صعوبة فى الذهاب فى النوم،النوم المتقطع، الشعور بالوخز أو الحكة أو غيرها من الأعراض الغريبة في الساقين أثناء الجلوس أو الاستلقاء التي تسبب رغبة قوية للتحرك والمشي، الإجهاد في الصباح الذى يمنعك من العمل بشكل طبيعي خلال النهار، الوزن الزائد، فاذا كنت تعانى من أى من هذه الأعراض يمكنك زيارتنا للعرض على أحد استشاريى طب النوم بالمركز

احجز موعد الآن

مقالات ذات علاقة