دكتور النوم: من هو؟

Dr. Shahira Loza

بقلم

دكتورة شهيرة لوزا

استشارى طب النوم

كان يُفسر النوم قديماً بتفسيرات خاطئة فكان يُعتقد بأنه وقت يستريح فيه الجسم والعقل ويتوقفان عن العمل تماماً، ولكن مع تطور الطب توصل العلماء إلى أن النوم هو ليس إلا حالة من تغير الوعي وليس غيابه فالمخ يظل يعمل حتى في أعمق مراحل النوم فهو نشط بأضعاف المرات أثناء النوم مقارنةً بنشاطه عند الاستيقاظ، فالمخ يؤدي وظائف فسيولوجية مهمة لصحة الشخص أثناء النوم، لذلك فإن النوم من أهم عوامل الصحة الجيدة والحرمان من النوم أو أي خلل في جودته قد يؤثر على جودة الحياة ككل، وبالفعل هناك أكثر من 80 اضطراب نوم يؤثر المزمن منها على أمراض أخرى مثل الصرع والربو وأمراض القلب ويزيدهم سوءاً، ولهذه الأسباب استحق هذا النوع من المشكلات الصحية أن يكون له متخصص يهتم فقط بصحة النوم ألا وهو دكتور النوم

من هو دكتور النوم؟

يتخصص دكتور النوم بعد دراسته في الطب عن طريق دراسات عليا و تدريبات في طب النوم الذي يركز على اضطرابات النوم فقط التي تصيب كل الأعمار بما فيهم الأطفال وكبار السن، ويتضمن طب النوم العديد من التخصصات مثل علم الأعصاب وأمراض الرئة والطب الباطني والطب النفسي، ومن المهم أن نعرف أن دكتور النوم ليس له أي علاقة من قريب أو من بعيد بتفسيير الأحلام ولكن هذا لا يمنع أن طبيب النوم قد يفسر السبب الطبي وراء وجود الكوابيس أو نوبات الرعب الليلية.

ماذا يعالج دكتور النوم؟

دكتور النوم يشخص ويعالج ويساعد في الوقاية من اضطرابات ومشكلات النوم بما فيها ضيق التنفس الانسدادي أثناء النوم والأرق واضطراب النوم القهري أثناء النهار واضطرابات الساعة البيولوجية مثل متلازمة تأخر مرحلة النوم أو مشكلات النوم بسبب التغيير في التوقيت بين دولة ودولة وغيره، ومن الممكن أيضاً لدكتور النوم أن يعالج:

 

  • هلع النَوم
  • متلازمة تململ الساقين
  • الجز على الأسنان
  • المشي أثناء النوم
  • التبول اللاإرادي (سلس البول الليلي)
  • الكوابيس والرعب الليلي (حلقات من الخوف الشديد)
  • اضطراب نوم حركة العين السريعة السلوكي
  • شلل النوم (عدم القدرة على التحرك عند النوم أو الاستيقاظ)
  • المشي أثناء النوم (النشاط الحركي مثل المشي أثناء النوم)

ماذا يحدث عند زيارة دكتور النوم؟

في البداية سيتعرف الطبيب على شكوى المريض ويحاول تقدير ما إذا كانت دراسة النوم مطلوبة للحصول على القياسات الازمة لتشخيص الحالة، وقد يصف الطبيب دواء يساعد على النوم على حسب الحالة ومن الممكن أيضاً أن يحول الطبيب الحالة إلى طبيب نفسي أو أي تخصص آخر

” كان يُفسر النوم قديماً بتفسيرات خاطئة فكان يُعتقد بأنه وقت يستريح فيه الجسم والعقل ويتوقفان عن العمل تماماً، ولكن مع تطور الطب توصل العلماء إلى أن النوم هو ليس إلا حالة من تغير الوعي وليس غيابه فالمخ يظل يعمل حتى في أعمق مراحل النوم “

ما هي الأدوات التشخيصية التي يستخدمها دكتور النوم؟

يعمل طبيب النوم في عيادة النوم والتي تُسمى أيضاً معمل نوم حيث يسأل المريض عن تاريخه الطبي بالكامل ويقوم بفحص بدني مبدأي ثم يطلب عمل بعض التحاليل التي تساعده على التشخيص، وقد يطلب الطبيب دراسة نوم والتي تعطي معلومات عن نوعية نوم الشخص ويخضع لها المريض داخل معمل النوم.

مركز القاهرة لاضطرابات النوم-دكتور النوم

ما هي دراسة النوم؟

تتضمن أنواع دراسة النوم دراسة متوسط فترة تأخر النوم واختبار الحفاظ على اليقظة واختبار تخطيط النوم، وتستخدم كل هذه الأنواع لتشخيص اضطرابات النوم المختلفة عن طريق قياس موجات المخ ومستوى الأوكسجين في الدم ومعدل نبضات القلب وتدفق الهواء داخل وخارج الفم والأنف وحركة جدار الصدر كما يراقب حركة العين والأرجل أثناء النوم، كما تساعد دراسة النوم في تعديل خطة العلاج بعد التشخيص وتتطلب دراسة النوم بيات المريض ليلة في غرفة مجهزة كغرف نوم الفنادق أو البيوت ويوصل المريض بجهاز صغير يسجل القياسات المختلفة أثناء نوم المريض، وإذا كان المريض ينام عادةً في النهار بسبب مواعيد العمل الليلية سوف تكون دراسة النوم أيضاً بالنهار لتلائم مواعيد نومه

كيف يعالج دكتور النوم المريض؟

قد يصف الطبيب الأجهزة التي تساعد على النوم عن طريق توفير الضغط المناسب من الهواء للمريض في حالة ضيق التنفس أثناء النوم مثلاً وتسمى أجهزة المعاونة على النوم ومن ضمنها جهاز ضخ الهواء الموجب المتواصل (CPAP)وجهاز ضخ الهواء الموجب المتغيّر (BPAP)وجهاز ضغط الزفير الإيجابي (EPAP) وجهاز التهوية المتكيف(ASV) بالإضافة إلى الأجهزة التي تساعد على النوم، وقد يحتاج المريض إلى علاج معرفي مثل العلاج الكلامي وتغيير بعض العادات اليومية السيئة أو تدخل جراحى مثل عملية إزالة اللوزتين أو غيرها من التدخلات الجراحية التي من شأنها توسيع مجرى الهواء أثناء النوم، وهناك أيضاً الكثير من الأدوية التي تعالج الأرق و اضطرابات النوم الأخرى، وأخيراً و ليس آخراً هناك علاجات أخرى مثل أجهزة الأسنان التي تمنع الجز على الأسنان أو تساعد على التنفس بصورة سليمة أثناء النوم.

متى يجب الاستعانة بدكتور النوم؟

يجب استشارة دكتور النوم عند ملاحظة أي خلل في كمية النوم لأن هذا قد يكون مؤشر على وجود اضطراب في النوم مثل الأرق بأنواعه أو كيفية النوم فعلى سبيل المثال قد يستيقظ الشخص مرهق ولا يشعر بالراحة من النوم مما قد يدل على معاناة الشخص من ضيق في التنفس أثناء النوم وغيره من الاضطرابات التي تؤثر على جودة النوم، وهناك أيضاً أعراض لا يربطها الكثير من الأشخاص باضطرابات النوم مثل الشخير أو النعاس المفرط أثناء النهار.

فإذا كنت تجد صعوبة في النوم ليلاً أو نومك متقطع أو تشعر بالنعاس المفرط خلال النهار أو تعاني من الشخير، احرص على استشارة دكتور النوم لعمل كل ما يلزم لتستعيد قدرتك على النوم الهانئ مما يحسن حالتك الصحية ويعطيك النشاط اللازم لممارسة أعمالك اليومية بدون إرهاق أو تعب.

هل تعانى من مشاكل فى النوم؟

أعراض اضطرابات النوم تشمل النوم في أوقات أو أماكن غير ملائمة للنوم، الشخير والصعوبة في التقاط الأنفاس أثناء النوم، صعوبة فى الذهاب فى النوم،النوم المتقطع، الشعور بالوخز أو الحكة أو غيرها من الأعراض الغريبة في الساقين أثناء الجلوس أو الاستلقاء التي تسبب رغبة قوية للتحرك والمشي، الإجهاد في الصباح الذى يمنعك من العمل بشكل طبيعي خلال النهار، الوزن الزائد، فاذا كنت تعانى من أى من هذه الأعراض يمكنك زيارتنا للعرض على أحد استشاريى طب النوم بالمركز

احجز موعد الآن

مقالات ذات علاقة

Share This