النوم والأكل في ليالي رمضان

Dr. Shahira Loza

بقلم

دكتورة شهيرة لوزا

استشارى طب النوم

يواجه الكثير من الناس صعوبة في النوم في شهر رمضان و يكون النوم ضرورياً ليستطيع الشخص أن يلتزم بمتطلبات الحياة العملية كالذهاب إلى العمل أو مكان الدراسة في الصباح بدون الشعور بالإرهاق أو التعب خلال النهار نتيجة عدم الحصول على قسط كافي من النوم أثناء الليل بالإضافة إلى الامتناع عن الطعام والشراب خلال النهار، وقد يكون سر عدم القدرة على النوم ليلاً هو النظام الغذائي فهناك بعض الأطعمة التي يُنصح بعدم تناولها ليلاً لأنها تؤثر على مواعيد النوم وتسبب الأرق مما يزيد من إرهاق الشخص في الصباح، ولأن الوقت الوحيد الذي نتناول فيه الطعام في هذا الشهر الكريم هو الليل فمن المهم أن نعرف أي أطعمة قد تبقينا مستيقظين ليلاً وتزيد من الإرهاق خلال الصيام.

الكافيين:

الكافيين هو من أكثر المكونات التي تؤرق الشخص خاصة إذا تناولها ليلاً، لهذا ننصح بعدم شربه ليلاً وممكن أن نستبدله بعصير فواكه طبيعي و من الممكن أيضاُ استبدال الشاي الأحمر والنسكافيه بالشاي الأخضر، كما يمكن شرب النعناع أو الكركديه قبل النوم لأنهم يساعدون على الاسترخاء والنوم.

السكريات والحلويات

الأطعمة التي تحتوي على السكر البسيط مثل الكنافة والبسبوسة تسبب ارتفاع مفاجئ في مستويات السكر في الدم، وذلك يوفر كمية كبيرة من الطاقة للجسم فيزيد من النشاط ويسبب الأرق، فالأطعمة السكرية مثل الصودا والكربوهيدرات والأطعمة المضاف عليها شراب الذرة عالي الفركتوز أو غيرها من السكريات التجارية البسيطة يمكن أن تزيد الطاقة في الجسم مما يزيد من نشاط المخ ولأن المخ يتغذى على الكثير من الجلوكوز فهو ينشط لفترة طويلة بعد تناول السكريات مما يعيق النوم والاسترخاء، ولتجنب المشكلات الصحية المرتبطة بالسكريات، تستبدلها الشركات المصنِعة في بعض الأحيان بالمحليات الصناعية ولكن المحليات الصناعية ليست أكثر أمانا لأنها تسبب اضطرابات في النوم بجانب الإضافات الأخرى التي تحتوي عليها الكثير من المعلبات مثل الألوان الصناعية والنكهات ومحسنات الملمس والمواد المضادة للأكسدة والتي قد تؤثر على النوم بالسلب ومن أشهر الأطعمة التي تسبب صعوبة في النوم الآيس كريم فهو يبقي الشخص مستيقظاً لعدة ساعات بعد تناوله ويرجع هذا لكمية السكريات والنشويات والدهون به

مركز القاهرة لاضطرابات النوم-النوم والأكل في ليالي رمضان

” قد يكون سر عدم القدرة على النوم ليلاً هو النظام الغذائي فهناك بعض الأطعمة التي ينصح بعدم تناولها ليلاً لأنها تؤثر على مواعيد النوم وتسبب الأرق “

الشطة والتوابل

على الرغم من أن التوابل لديها الكثير من الفوائد ولكن من الخطر أن نتناولها في وقت متأخر من الليل، ولقد نشرت دراسة في المجلة الدولية لعلم النفس إن تناول الأطعمة الحارة يمكن أن يؤدي إلى انزعاج المعدة وبالتالي تبقي الشخص مستيقظاً في الليل بسبب المواد كيميائية المعينة ولكن هذا لا يعني الابتعاد عن التوابل و الشطة تماماً ولكن فقط تجنبها ليلاً.

اللحوم الحمراء

يؤدي تناول اللحوم الحمراء إلى مشكلات في النوم نتيجة لصعوبة هضمها بشكل سليم فتبقي في المعدة طوال الليل، لذلك يفضل تناول مصادر أخرى للبروتين مثل الرومي أو كوب صغير من الزبادي لأن تناول البروتين في وقت متأخر من الليل باعتدال لا يؤثر على النوم

الدهون

الأطعمة التي تحتوي على الكثير من الدهون قد تبقي الشخص مستيقظاً إذا اُلتهمت مباشرة قبل النوم لأنها ترهق المعدة في عملية الهضم وتزيد من الحموضة وتسبب الانزعاج والقلق ليلاً

هل تعانى من مشاكل فى النوم؟

أعراض اضطرابات النوم تشمل النوم في أوقات أو أماكن غير ملائمة للنوم، الشخير والصعوبة في التقاط الأنفاس أثناء النوم، صعوبة فى الذهاب فى النوم،النوم المتقطع، الشعور بالوخز أو الحكة أو غيرها من الأعراض الغريبة في الساقين أثناء الجلوس أو الاستلقاء التي تسبب رغبة قوية للتحرك والمشي، الإجهاد في الصباح الذى يمنعك من العمل بشكل طبيعي خلال النهار، الوزن الزائد، فاذا كنت تعانى من أى من هذه الأعراض يمكنك زيارتنا للعرض على أحد استشاريى طب النوم بالمركز

احجز موعد الآن

مقالات ذات علاقة